27 January 2023
السيد جواد الخوئي: أحسست بالغبطة والفرح لأنشطة مؤسسة الدليل

السيد جواد الخوئي: أحسست بالغبطة والفرح لأنشطة مؤسسة الدليل

أثناء زيارةٍ لمؤسسة الدليل قام بها حجة الإسلام والمسلمين السيد الدكتور جواد الخوئي حفيد زعيم الحوزة العلمية الأسبق السيد أبو القاسم الموسوي الخوئي (قدس سره)، والمشرف على مدرسة دار العلم في النجف الاشرف، قال: "أحسست بالغبطة والفرح وأنا أتصفح الموقع الإلكتروني لمؤسسة الدليل، وأشاهد حجم الأنشطة العلمية والثقافية التي تقوم بها هذه المؤسسة ".

ورحب رئيس المؤسسة الدكتور صالح الوائلي بالزيارة التي قام بها السيد جواد الخوئي، معتبرًا إياها "خطوة إيجابية ستفتح آفاق التعاون في المجالات الفكرية والثقافية"، مستعرضًا معه الأوضاع الثقافية والفكرية التي يمر بها العراق والمجتمعات الإسلامية.

وقال: "إن الواقع العراقي يحتاج إلى وقفة حقيقية من الجميع، ويجب أن لا نعتمد على شخص أو مؤسسة معينة، بل الواجب أن توسع المؤسسات والمراكز الثقافية عملها، وتكثف جهودها حتى تتظافر الجهود، ونصل جميعًا إلى تحقيق الهدف المنشود".

وأضاف رئيس مؤسسة الدليل أن "أكبر تحدٍّ يواجهه العراق هو الفوضى الفكرية، وتآكل المنظومة القيمية في البلاد، والكثير منا - وللأسف - لا يتوجه لما ينفَّذ من مشاريع تعمل عليها الدوائر المشبوهة ليل نهار، ومن بينها نشر الإلحاد واللادينية التي باتت تمثل أخطر شيء يواجهه العراق".

وتحدث الدكتور الوائلي عن الأسباب والأهداف التي من أجلها تم إنشاء مؤسسة الدليل، كما تطرق إلى سير العمل في المؤسسة من حيث إنتاج الكتب والكراريس، منوهًا إلى أن "مؤسسة الدليل تضم كوادر ونخبًا من حملة الشهادات العليا".

وأشار سماحته إلى أنشطة شعبة التعليم في داخل العراق وخارجه، وقال: "هناك إقبال كبير على المشاركة في الدورات الفكرية والثقافية التي تقيمها المؤسسة، من مختلف طبقات المجتمع، منهم أساتذة جامعات، وكوادر تدريس التربية الإسلامية ومشرفوها التربويون، بالإضافة إلى طلاب الجامعات".

وأضاف أنّ "آخر دورة أقامتها المؤسسة في مدينة كربلاء المقدسة بلغ عدد المشاركين فيها 300 أستاذ وتدريسي، والدورة المقبلة التي ستقام في آب المقبل في كربلاء سيبلغ عدد المشاركين فيها 1200 مشاركٍ إن شاء الله".

وتابع بالقول: "تلقينا العديد من الطلبات لإقامة دورات من مختلف المراكز والجامعات في العراق، بل حتى في إيران، كان آخرها في مدينة الشوش جنوب إيران لتربية كوادر قادرة على تحمل المسؤولية في نشر الوعي الثقافي والفكري ومواجهة التحديات".

من جانبه، أشاد السيد جواد الخوئي بدور العتبات المقدسة - وفي مقدمتها العتبة الحسينية المقدسة - وقال: "إن العتبة الحسينية تقوم بدور كبير في نشر الوعي والثقافة".

وأشار إلى نشاط مؤسسة "دار العلم" التي يشرف عليها السيد جواد الخوئي شخصيًّا، وقال: "إنّ المؤسسة تعمل على جانب إشاعة ثقافة الحوار والتركيز على جيل الشباب من أجل رفع المستوى الفكري والعلمي والثقافي عبر برامج مختلفة".

وتحدث سماحته عن خطورة العدو الداخلي الذي يتلبس بعناوين مختلفة، ويتبع أدبيات خاصة للترويج لمشاريعه الهدامة التي تستهدف المجتمع المسلم، معتبرًا أن هناك مشاكل أخرى يعاني منها المجتمع العراقي من بينها "أرقام الانتحار المرعبة، وكذلك حالات الطلاق، وعزا ذلك إلى مشاكل فكرية واجتماعية يعاني منها هؤلاء الأفراد".

وأضاف " اعتبروا مؤسسة دار العلم جزءًا من مؤسسة الدليل، وهي بمثابة مؤسستكم، ونضع إمكانياتها كافة لتنفيذ المشاريع الفكرية والثقافية، لأن الهم والهدف واحد".

وقد حضر اللقاء نائب رئيس المؤسسة الدكتور فلاح سبتي وعضو المجلس العلمي في المؤسسة الدكتور علي شيخ، ومسؤول شعبة التعليم الدكتور سعد الغري، ومسؤول شعبة العلاقات العامة والإعلام السيد حسين الهاشمي.

تحميل الكتاب

محرر الخبر: أحمد فاخر الساعدي

تعليقات الزوار

أخبار مختارة
سجل بريدك الإلكتروني لتتلقى أهم أخبار المؤسسة وإصداراتها

قالوا في المؤسسة

مراكز متعاونة

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الدليل