27 January 2023
مؤسّسة الدليل وأكاديميّو محافظة بابل

مؤسّسة الدليل وأكاديميّو محافظة بابل

وصل وفدٌ من مؤسّسة الدليل إلى محافظة بابل، برئاسة الدكتور فلاح سبتي نائب رئيس المؤسسة، وذلك بتأريخ 06/07/2021، وبحسب الخطة الموضوعة لنشاطات المؤسسة في المحافظة، زار الوفد كلية الإمام الكاظم (ع) للعلوم الإسلاميّة الجامعة - أقسام بابل؛ لأجل إقامة ندوة فكرية فيها.

وقد استقبل الوفد الدكتور كريم حمزة حميدي مقرّر قسم اللغة العربية في الكلية، بصفته ممثّلًا عن معاون العميد فيها، حيث رحب بالوفد، مؤكّدًا أنّ "بابل ترحّب بالنشاطات العلمية والفكرية التي تقيمها مؤسسة الدليل"، مثمّنًا الدور الفاعل للمؤسّسة في الساحة الثقافية والفكرية.

بعدها انتقل الوفد إلى قاعة الندوات في الكلية، ليقيم ندوةً علميةً هناك، فبدأت أعمال الندوة بحديث للدكتور فلاح سبتي بيّن فيه مشروع مؤسّسة الدليل وأهدافه، وأهم الإنجازات التي حقّقتها خلال مدّة عملها على مستوى التحقيق والإصدارات وعلى مستوى الدورات التعليمية، وطلب من الأساتذة والطلبة الحضور المشاركة في المشروع بالبحوث العلمية وغيرها، ثمّ تقدّم المحاضر وهو الدكتور علي شيخ عضو المجلس العلمي في مؤسسة الدليل، ليطرح موضوع الندوة حول "العقلانية والإيمان الديني"، سلّط فيه الضوء على الإيمان العقلاني الذي يجب على الإنسان أن يتّخذه طريقًا للوصول إلى الله تعالى بعيدًا عن التعصّب والتطرف الديني.

بعدها طرحت مداخلات وأسئلة من قبل الحضور، تمت مناقشتها والإجابة عنها، وكان الدكتور كريم حمزة حميدي مديرًا لتلك الندوة.

ثمّ انتقل الوفد للاجتماع مع مجموعة من أساتذة الكلية، وتمّ التداول حول الوضع الفكري في المحافظة والمشاكل الفكرية التي يتعرض لها الطلاب والتدريسيون في الجامعات بشكل عام، كما تحدّث نائب رئيس مؤسسة الدليل الدكتور فلاح سبتي في الاجتماع عن أنشطة المؤسسة واهتماماتها والمشاريع التي تم تنفيذها فيها، معربًا عن أمله بفتح آفاق التعاون بين مؤسسة الدليل وباقي الجامعات والمعاهد الأكاديمية، كما تحدّث الدكتور سعد الغري مسؤول شعبة التعليم عن أنشطة هذه الشعبة، لافتًا إلى أنّ هذه الشعبة وعلى الرغم من تفشّي راشح كورونا لم توقف أنشطتها، وتواصل إقامة دوراتها عبر شبكة المعلومات العالمية (الإنترنت)، مضيفًا بالقول: " إنّنا قد لاحظنا إقبالًا من قبل المشاركين من مختلف دول العالم".

وقد أكّد أساتذة الكلية أن: " أبواب كلية الإمام الكاظم (ع) للعلوم الإسلامية الجامعة - أقسام بابل مفتوحة لاستضافة أنشطة المؤسسة في المرحلة المقبلة للنهوض بالمجتمع"، وذكروا أن محافطة بابل فيها الكثير من الكلّيات والحوزات والمراكز العلمية والثقافية، وطالبوا المؤسّسة بأن تعطي مزيدًا من الوقت والبرامج للمحافظة لحاجتها الى ذلك، كما طالبوا   المؤسسة بتزويد الكلية بجميع إصدارات الدليل لتودع في المكتبة وتكون في متناول الأساتذة والطلّاب على حدٍّ سواءٍ.

من جهته، أكّد مسؤول شعبة التعليم في المؤسسة الدكتور سعد الغري أنّ الندوة كانت بناءً على دعوةٍ من كلية الإمام الكاظم (ع) / أقسام بابل، كما أنّه كان من المقرّر في ضمن خطة المؤسّسة في المحافظة أن يزور الوفد جامعة بابل في يوم آخر تلبيةً لدعوةٍ للمؤسسة قدّمت من قبل الجامعة، لإقامة ندوة علمية فيها، إلّا أن ظرف الإغلاق الطارئ للمحافظة بسبب تفشي راشح كورونا حال دون ذلك.

وقد اختتم وفد مؤسسة الدليل جولته في محافظة بابل بزيارة مقام رد الشمس في مدينة الحلّة، والتقى بنائب أمين المقام، وتجوّل في المكتبة العامة في المقام، التي طلبت بدورها إصدارات المؤسسة أيضًا.

تحميل الكتاب

محرر الخبر: أحمد فاخر الساعدي

تعليقات الزوار

أخبار مختارة
سجل بريدك الإلكتروني لتتلقى أهم أخبار المؤسسة وإصداراتها

قالوا في المؤسسة

مراكز متعاونة

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الدليل